عمليات شد الرقبة

في مجتمعنا يهتم الرجال والنساء بالمظهر الخارجي الجمالي، حيث تخشى المرأة من ظهور الشيخوخة وعلامات التقدم في السن عليها وتخشى من الظهور بشكل غير مُرضٍ لها وتقوم بكل ما يمكن لتظهر بشكل أفضل مهما يكلفها ذلك كثيرًا من المال فتبحث المرأة عن أهم عمليات التجميل التي يمكن القيام بها لإعادة جمالها.

إن عملية شد الرقبة هي نوع من أنواع عمليات التجميل التي ظهرت بشكل كبير في الآونة الاخيرة، خاصة مع التقدم التكنولوجي الذي يشهده العالم بأكمله ومع انتشار العولمة، حيث أصبح بذلك العالم وكأنه قرية صغيرة، ومع تطور الطب في مختلف المجالات أدى ذلك إلى تطور الطب التجميلي الذي ظهرت على إثره وتطورت عمليات شد الرقبة.

وتلجأ السيدات بالطبع إلى إجراء عمليات التجميل لتصبح أكثر شبابًا ونضارة، وذلك يعطيها الثقة بالنفس.

لقد زاد الإقبال على إجراء عملية شد الرقبة، وخاصة أن الرقبة من أسرع الأماكن في الجسم التي تشير إلى التقدم في السن وتظهر فيها الترهلات لأنها تتأثر بعدة عوامل منها التعرض المستمر إلى أشعة الشمس والعوامل الوراثية وفقدان الوزن الشديد، وبالطبع ذلك يجعل الشخص في ضيق من ذلك الشكل لذلك لا يجد حلاً لهذه المشكلة إلا الخضوع لعمليات التجميل التي منها عملية شد الرقبة.

وعادة ما تلجأ النساء بشكل أكبر إلى إجراء عملية شد الرقبة، حيث أنهن يردن دائمًا الظهور بمظهر جميل وجذاب، ومن الملاحظ أن هذه العملية نتائجها سريعة جدًا، وتظهر نتائجها بصورة ملحوظة بعد إجرائها، وهذا يعد من أهم مميزات عملية شد الرقبة.

إن عملية تجميل الرقبة تشمل معالجة التجاعيد وإزالة الترهلات من منطقة الغدة، ويمكن إجراؤها مع أو من دون عمليات تجميلية أخرى، حيث يتم اللجوء إليها لإخفاء آثار التقدم في السن والترهلات أسفل الفك، وذلك يجعل المرأه تفقد شكلها الجمالي وأنوثتها التي تبحث عنها أمام نفسها وأمام أعين الناظرين.

ونحن في مركز إنترناشونال إستاتيك أفضل مركز تجميل في تركيا نتميز بأننا لدينا فريق طبي متخصص ويتمتع بالخبرة والكفاءة في مجال العمليات التجميلية، كما أننا نمتلك وسائل طبية هي الأحدث على مستوى العالم، وذلك من أجل إجراء العمليات على أفضل مستوى وتحقيق النتيجة المنتظرة من المريض بعد الخضوع للعملية.

 

ومن ضمن العمليات التجميلية التي يجريها أطباء مركزنا هي عملية شد الرقبة التي تعتبر من أكثر العمليات التي تلجأ إليها السيدات لمعالجة آثار التقدم في السن التي تظهر في الرقبة, وتختلف أنواع عملية شد الرقبة في مركز إنترناشونال إستاتيك، وذلك باختلاف سبب اللجوء إلى إجراء هذه العملية التجميلية.

 

وتختلف أسباب اللجوء إلى إجراء عمليه شد الرقبة، وذلك باختلاف الأشخاص، وأيضًا تختلف سن السيدات اللاتي يقبلن على إجراء العملية حسب طبيعة علامات الشيخوخة، حيث يوجد مرض في سن العشرينات، ولكنه من العوامل الوراثية يجعل الرقبة تمتلئ بالترهلات والتجاعيد التي تكون السن الطبيعية لها بعد تخطي سن الخمسين.

وتبدأ سن النساء اللاتي يقبلن على العمليات التجميلية من سن 17 سنة، والنسبة الأكبر من السيدات تتراوح أعمارهن بين 30 و70 سنة.

أسباب لجوء الاشخاص لعمليات تجميل الرقبة:

1- وجود دهون وترهلات في الرقبة.

2- وجود تفاحة آدم لدى الرجال بارزة ومترهلة وتوجد بها دهون زائدة.

3- ظهور علامات الشيخوخة على الرجل أو المرأة وإظهارهم أكبر سنًّا.

4- فقدان مرونه الجلد فيعاني الفرد من تدلي الجلد بالرقبة.

5- زحف الترهل إلى العضلات التي على جانبي الرقبة فتبدأ العضلات في فقدان هيكلها فيجعل شكلها غير مرغوب بها.

طريقه إجراء عمليه شد الرقبة (تجميل الرقبة) في مركز إنترناشونال إستاتيك:

بالطبع تختلف التقنية التي تستخدم في عملية شد الرقبة، وذلك وفقًا لشكل التجاعيد وحجم الترهلات التي تعاني منها المرأة في الرقبة:

 

هناك طريقة وتقنية لشد الرقبة يستخدم فيها الأسلوب التقليدي لشد الجلد والعضلات، وتلك العملية تستغرق من 2 إلى 3 ساعات وتبدأ بعد دراسة وتخطيط المناطق المراد تجميلها، حيث تتم العملية عن طريق عمل شق صغير تحت منطقة الذقن وخلف الأذن وبعد عمل هذا الشق الدقيق يتم فصل الجلد عن عضلات الجلد ثم يتم القيام بتنسيق لتلك العضلات وإزالة الدهون والجلد الزائد، ما يعطي مظهرًا شبابيًا للعنق.

أما عن الطرق والتقنيات الحديثة، فهي تتمثل في شفط الدهون من منطقة أسفل الذقن باستخدام الليزر أو الفيزر، وبالطبع من يقوم بتحديد التقنية المستخدمة في عملية شفط الدهون هو الطبيب المختص الذي يحدد ذلك وفقًا لما تحتاج إليه حالة المريض.

ويتم استخدام جميع هذه التقنيات في مركزنا مركز إنترناشونال إستاتيك أفضل مركز تجميل في تركيا، وذلك لضمان نجاح العملية بأي من هذه التقنيات اعتمادًا على حالة المريض.

ماذا عن نتائج عملية شد الرقبة؟

تظهر نتائج عملية شد الرقبة (العنق) على الفور بعد الجراحة وقد تستغرق النتائج النهائيه عدة أشهر كي تظهر، وذلك بعد اختفاء جميع التورمات الخفية لكي يظهر العنق بمظهر طبيعي خاليًا تمامًا من أي مشكلات كان المريض يعاني منها قبل العملية.

إن عمليات شد الرقبة تعالج مظهر الرقبة المترهلة وأحيانًا الرقبة التي تحتوي على دهون زائدة، حيث تقوم تلك العمليات الجراحية على معالجة هذه المشكلات لدى كل من الرجال والنساء الذين يرغبون في الحصول علي مظهر أكثر شبابًا, ولكن يجب القول إن عدد النساء اللاتي يلجأن إلى إجراء هذه العملية يفوق عدد الرجال.

إن ممارسة الرياضة أو اتباع أنظمة غذائية روتينية لن يساعد كثيرًا في عدم وجود علامات تقدم السن، لأن أسباب ظهور الطيات الجلدية والدهون تكون عاده ناجمة عن عوامل وراثية أو عن البدانة العامة وتقدم السن الذي لا يستطيع أن ينكره أحد.

بالتالي فإن العلاج الوحيد الموصى به هو العلاج الجراحي الذي يتم فيه شفط هذه الدهون المسببة لظهور مثل هذه الترهلات والتجاعيد.

ولأن عملية شد الرقبة من العمليات التجميلية التي تحتاج إلى توخي الحذر والدقة، وأن يكون الطبيب الذي يقوم بإجرائها ذا خبرة كبيرة في هذا النوع من العمليات, ويجب على المريض أن يختار المركز الذي سوف يخضع فيه لهذه العملية بكل دقة وحذر تجنبًا للإصابة بأي مشكلات قد تنتنج عن عدم امتلاك الطبيب هذه الخبرة المطلوبة.

 

طريقه اختيار مركز العلاج:

يوجد عديد من المراكز التي تقوم بإجراء عملية شد ترهلات الرقبة، لكن عند اختيار المريض للمركز الذي سوف يخضع فيه للعملية يجب أن تتوفر عدة شروط في المركز لضمان الحصول على النتيجة المرغوبة وهي تجميل شكل الرقبة وإعادة الشباب إلى مظهرها، ومن هذه الشروط:

1- يجب أن يكون المركز حاصلاً على تراخيص مزاولة مهنة جراحة التجميل، وبالأخص عمليات شد الرقبة، وذلك بسبب حساسية ودقة هذا النوع من عمليات التجميل.

2- أن يكون الفريق الطبي الذي يقوم بإجراء عملية شد الرقبة حاصلاً على شهادات علمية موثقة من وزارة الصحة ومصدق عليها من قبل جهات عالمية، وذلك حتى يتم تجنب أي مشكلة قد تحدث بعد العملية.

3- أن يكون المركز قد قام بإجراء عديد من جراحات شد الرقبة الناجحة من قبل، ويجب على المريض التأكد من ذلك الأمر عن طريق التواصل مع المرضى الذين قد سبق لهم وخضعوا لعملية شد الرقبة في هذا المركز.

وبناءً على ذلك فمركزنا مركز إنترناشونال إستاتيك يعد أفضل مركز تجميل في تركيا، حيث ينطبق عليه هذه الشروط السابقة التي تؤكد احترافية المركز في ممارسة عمليات التجميل، فنحن نقوم بإجراء عمليات شد الرقبة باستخدام أحدث التقنيات ولدينا فريق طبي مختص للقيام بعمليات شد الرقبة، بالإضافة إلى المتابعة المستمرة للشخص قبل العملية من خلال إجراء التحاليل والفحوصات اللازمة وبعد العملية أيضًا عن طريق متابعته والقيام بوصف الأدوية اللازمة حتى يحصل المريض على النتائج النهائية المُرضية.

 بالإضافة إلى أننا نمتلك تقنيات عالية الجوده والدقة في عمليات التجميل بشكل عام.

وغالبًا في كثير من الأحيان فإن الشخص الذي يعاني من التقدم في السن يكون في حالة شديدة اليأس وفقد الثقة من الناحية الجمالية، وأيضًا وجود دهون زائدة على الرقبة فيلجأ المريض بذلك إلى إجراء هذا النوع من العمليات ويقوم بالبحث عن أهم المراكز وأكثرها خبرة التي تتمتع بسمعة جيدة التي توجد بها تقنية عالية الجودة ودقة في الاستخدام فيبحث عن مركز ومستشفى متخصص في ذلك المجال، وخاصة لأن الشخص المريض عادة ما يقلق من تلك العمليات خوفًا من عدم نجاحها، لذلك يمكث فترة كبيرة في البحث عن أهم وأدق الجراحين في تركيا ولا يجد أفضل من مركزنا، حيث إن مركزنا مركز إنترناشونال إستاتيك يمتلك مجموعة كبيرة من الأطباء الجراحين الذين يتميزون بالخبرة والدقة والكفاءة في إجراء عمليات التجميل، وخاصة عملية شد الرقبة، لذلك فمركزنا هو أفضل مركز تجميل في تركيا.

ويقوم المركز بإجراء مجموعة مختلفة من الفحوصات الطبية والتحاليل للمريض قبل البدء في العملية لتحديد حالة المريض ونوع التقنية التي سوف يتم استخدامها في عملية شد الرقبة وأغلب الحالات التي تلجأ إلى الخضوع لعملية شد الرقبة تعاني من التقدم المبكر في السن، وذلك يندرج تحت مسمى (الشيخوخة)، ذلك الوحش الذي يخاف منه الكبير والصغير من الرجال والنساء.

حيث يظهر الأشخاص أكثر كبرًا من عمرهم الحقيقي بسبب ترهلات الجلد وبعمليات التجميل يظهرون أصغر سنًا.

وذلك الهدف من هذه العمليات، وهو أن يستعيد المريض مظهر الشباب والحيوية الذي افتقده بسبب التقدم في السن.

أما عن كيفيه إجراء عملية شد الرقبة (العنق) في مركز إنترناشونال إستاتيك فهي كالآتي:

يتبع مركزنا مركز إنترناشونال إستاتيك بتركيا نهجًا شاملاً في عملية تجديد شباب الوجه والرقبة، حيث يقوم بفحص المريض بدقة عالية قبل العملية من أجل تحديد المشكلات الأساسية ثم يقوم بتطوير علاج يشمل جميع الإجراءات الضرورية ليحصل المريض على أفضل النتائج الممكنة.

وتعتمد فكرة إجراء عملية شد الرقبة في مركزنا على فكرة ترميم الأنسجه الدهنية فتعمل على تعزيز ملامح الرقبة (العنق) الطبيعية للمريض للحصول على نتائج ذات مظهر طبيعي.

أسباب تميز مركزنا مركز إنترناشونال إستاتيك في عمليات تجميل الرقبة وكونه أفضل مركز تجميل في تركيا:

1- يمتلك المركز فريقًا من أمهر الأطباء المعترف بهم من قبل جهات صحية عالمية وحاصلاً على شهادات طبية معتمدة من وزارة الصحة التركية في مجال عمليات التجميل.

2- يوجد به أهم وأحدث التقنيات العالمية والمعدات اللازمة لإجراء جراحة شد العنق.

3- يمتلك أكبر موكب لاستقبال المرضى الذين يأتون إلى المركز من أجل إجراء عمليات التجميل.

4- الراحة العامة التي يقدمها المركز للمريض ومساعدة المريض على استعادة ثقته بنفسه من خلال إجراء مختلف أنواع عمليات التجميل وضمان نجاحها بنسبة عالية.

5- يقوم المركز بإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة للشخص للتأكد من خلوه من أي مرض أو أي حساسية قد تتضاعف بعد العملية بسبب المخدر الذي يتم تطبيقه أثناء العملية.

النتائج المترتبة على عملية تجميل الرقبة:

بالطبع كل عملية جراحية سواء تجميلية أو علاجية ينتج عنها مجموعة من النتائج الإيجابية كانت أو السلبية، ومن النتائج التي تنتج عن عملية شد الرقبة ما يلي:

  1. وجود بعض الآلام بالعنق وفقد السيطرة على تحمل الآلام، لذلك ينصح الأطباء بعدم اللجوء لعملية شد الرقبة تجنبًا للشعور بمثل هذه الآلام، ولكن يجب الانتظار وسوف يزول هذا الألم بعد فتره قصيرة من الزمن بتناول المسكنات التي يصفها الطبيب للمريض.
  2. وجود جرح بسيط في العنق سوف يزول بعد انتهاء فترة العلاج.
  3. احتمال حدوث اكتئاب للمريض، وذلك نتيجة فقده الثقة وشعوره بالتعب وإخماد نشاط الجسد لمدة معينة بعد العملية فيشير الأطباء بمركز إنترناشونال إستاتيك بتركيا إلى عدم التفكير في ذلك الاكتئاب المصاحب للمريض بعد تلك العملية، وذلك لفترة زمنية فيجب مراعاة تلك النقطه لكي يكون مدركًا لما يحدث بعد إجراء تلك العملية ولا يطيل من فترة النقاهة بالدخول في حالة اكتئاب. 

 

تعليمات قبل عملية تجميل الرقبة:

هناك مجموعة من التعليمات التي يجب على المريض اتباعها قبل الخضوع لعملية شد الرقبة، وذلك من أجل ضمان نجاح العملية بنسبة كبيرة وتحقيق النتيجة المطلوبة من العملية:

  1. الخضوع للتحاليل والفحوصات التي يحددها الطبيب المختص، وذلك من أجل التأكد من ان المريض لا يعاني من أي أمراض قد تعيق الخضوع للعملية.
  2. التوقف عن التدخين والامتناع عن تناول المشروبات الكحولية لأن ذلك يطيل من فترة النقاهة بعد العملية.

 

  1. يجب أن يقوم المركز بتهيئة الشخص صحيًا ونفسيًا لإجراء هذه الأنواع من العمليات الجراحية التجميلية.

تعليمات بعد عملية تجميل الرقبة:

من أجل نجاح العملية وتحقيق النتيجة المطلوبة منها, يجب على المريض أن يتبع هذه التعليمات والنصائح المقدمة من قبل الأطباء في مركز إنترناشونال إستاتيك:

  1. لا بد من فترة نقاهة للمريض بعد إجراء عملية شد الرقبة.
  2. يحتاج المريض إلى أسبوع أو أسبوعين راحة، وهي عبارة عن فترة النقاهة للمريض بالمنزل أو أي مكان هادئ ويجب على المريض فيها عدم الخروج أو التعرض للجو الخارجي لحماية نفسه من الأتربة والغبار والعوامل الجوية المختلفة.
  3. يجب توفير شخص لمساعدة المريض بالمنزل لكي يكون رفيقًا له يساعده لمدة من الأيام بعد إجراء عملية شد الرقبة وخاصة للحركات التي يحتاج إليها المريض بعد مرور فترة بسيطة من إجراء ذلك العملية ثم يترك المريض بعد فترة من الوقت للاعتماد على نفسه وحركته لكي يتحسن بشكل أسرع.
  4. يحتاج المريض إلى مهدئ لمسكنات الآلام المصاحبة له بعد إجراء العملية الجراحية التي كان الهدف منها إزالة ترهلات الجلد على الرقبة, فكما ذكرنا أن هذه الآلام متوقعه بعد العملية، وتكون تلك الآلام غير محددة، فإذا كانت الآلام على هيئة طعنات متكررة وفي جانب واحد من الوجه فيجب عليه أن يتجه إلى الطبيب المعالج على الفور.
  5. عند انتفاخ وتورم مكان العملية يجب عدم تحريكها أو شدها لإزالة الآلام المصاحبة لهذا التورم، لكن يجب الانتظار وقتًا قليلاً من الزمن، وسيتم التخلص من هذه الآلام بالمواظبة على تناول الأدوية المسكنة.
  6. يجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج بمركز إنترناشونال إستاتيك بتركيا وهي تنظيف مكان العملية التي تم إجراؤها بمطهرات وعادة ما يحدث ذلك من قبل فريق التمريض بالمركز.
  7. يجب دهن مراهم المضادات الحيوية لتسكين الآلام ولو بنسبة قليلة لكي يستطيع المريض تحمل تلك الآلام المصاحبة والمتوقعة بعد إجراء عملية شد الرقبة.
  8. عدم الارتباط بأي مواعيد خاصة بالخروج والعمل لمدة لا تقل عن ستة أشهر لكي يرجع المريض إلى كامل طاقته حتى يمكنه استرجاع صحته بفترة الراحة التي سوف يقضيها في المنزل.

9- الابتعاد عن ممارسة الرياضة أو أي مجهود شاق لمدة معينة يحددها الطبيب المختص بعد العملية.

11- الامتناع عن التدخين وذلك لكي تكون فترة النقاهة قصيرة.

12- الامتناع عن شرب الكحوليات في أول أسبوعين من تاريخ إجراء العملية.

13- عدم التعرض المباشر لأشعة الشمس.

 

نحن في مركز إنترناشونال إستاتيك قمنا بتحديد مجموعة من الأهداف التي نريد تحقيقها مع المرضى، وذلك لكسب ثقة المرضى في المركز، لذلك أصبحنا نحن أفضل مركز تجميل في تركيا يقصده المرضى من مختلف البلاد، سواء العربية أو الأجنبية، وذلك بسبب الصيت الواسع الذي بناه المركز خلال السنوات الماضية, ومن أهدافنا ما يلي:

  1. الحرص على توفير جميع الأدوات الطبية والأجهزة العالمية التي يمكن استخدامها في إجراء عمليات التجميل المختلفة، ومنها عملية شد الرقبة وازالة الدهون الزائدة.
  2. دراسة الحالة بشكل جيد بعد الجلسة الاستشارية مع الطبيب المختص وتحديد ما يلزم القيام به مع المريض، وذلك لتحقيق النتيجة التي وضعها المريض نصب عينيه.
  3. تحديد أمهر الجراحين وأنجحهم في مختلف المجالات الجراحية للقيام بالعملية للشخص المريض.
  4. يقوم مركز إنترناشونال إستاتيك بتركيا بتقديم أنواع عديدة وتقنيات عالمية في المركز والاهتمام بالمريض لتقديم نتائج أفضل وعالية للمريض.
  5. إعادة الثقة بالنفس لدى المريض، فالمريض يكون في حالة شديدة من المعاناة من الشكل الذي يكون عليه قبل الخضوع لأي عملية تجميلية.
  6. يهدف مركزنا مركز إنترناشونال إستاتيك إلى معالجة الرقبة المترهلة، وأحيانًا الرقبة التي تحتوي على تفاحة آدم لدى الرجال التي تكون بارزة الشكل وزائدة في الدهون التي تؤدي بالشخص إلى الخضوع لعملية شد الرقبة.

كيف يتم تحديد الشخص الذي يتم إجراء عملية شد الرقبة له؟

  1. أغلب النساء فوق سن الـ40 عامًا، فالعمر يلعب دورًا مع ظهور الشيخوخة، فيختلف عمر المريض بحسب طبيعة ظهور علامات الشيخوخة بالوجه والرقبة المترهلة.
  2. لإجراء عملية شد الرقبة وازالة الدهون يجب أن يكون المريض مهيأ صحيًا ونفسيًا للعملية.

3- أن يكون مدركًا لسبب لجوئه إلى إتمام تلك العملية، وأن يكون مدركًا أنه بحاجة إلى تحسين شكل الرقبة وإظهار جمالها.

طريق غير جراحي لشد الرقبة:

تتعدد الطرق غير الجراحية لشد الرقبة وإخفاء الترهلات والتجاعيد منها ويندرج تحت هذه الطرق عديد منها:

 حقن الدهون.

 حقن البلازما.

 التقشير.

 شد الرقبة بالخيوط.

وبالطبع يقوم الطبيب بتحديد إذا كانت حالة المريض تحتاج إلى اللجوء إلى الطرق الجراحية أم الطرق غير الجراحية، فبعض الحالات لا يمكن حل مشكلة الترهلات والتجاعيد فيها إلا من خلال التدخل الجراحي، ويكون هذا معتمدًا على حجم التجاعيد والترهلات الموجودة بالرقبة على عكس حالات أخرى لا تلزم التدخل الجراحي ويمكن حل هذه المشكلة باستخدام طريقة من الطرق غير الجراحية السابق ذكرها.

 

وتتميز الطرق غير الجراحية أنها لا تسبب الألم الذي يسببه التدخل الجراحي، كما أن فترة النقاهة تكون أقصر بكثير من فترة النقاهة في حالة التدخل الجراحي.

 

والجدير بالذكر أن عملية شد الرقبة تستغرق حوال من ساعة واحدة إلى ساعتين أي أنها لا تستغرق كثيرًا من الوقت، ولكنها تتطلب كثيرًا من الدقة في تنفيذها لأنه يتم إجراؤها في منطقة شديدة الحساسية في الوجه ولا يمكن أن يكون هناك أي احتمال للخطأ.

 

ومن أجل الحفاظ على الجلد صحيًا والتأخير من ظهور علامات الشيخوخة والتقدم في السن ينصح الأطباء في مركزنا مركز إنترناشونال إستاتيك السيدات والرجال بضرورة الاهتمام بالنظام الغذائي، والذي يجب أن يكون محتويًا على الفواكه والخضراوات والفيتامينات والمعادن التي تعطي البشرة إشراقة ونضارة وتقلل من ظهور التجاعيد والترهلات, كما يجب الإكثار من شرب الماء، حيث إن الماء يمنع جفاف البشرة الذي يؤدي إلى ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة في سن مبكرة, أيضًا شرب العصائر الطازجة يفيد البشرة والصحة بشكل عام، وخاصة عصائر الفواكه التي تحتوي على فيتامينات مختلفة مثل عصير البرتقال الذي يحتوي على فيتامين سي وفوائده العديدة للبشرة التي لا يمكن حصرها.

 

ويمكن أيضًا إلى جانب النظام الغذائي الصحي استخدام كريمات للوجه تحتوي على الكولاجين، والذي يجعل من مظهر الوجه شابًا ويقلل من ظهور التجاعيد.

 

ويجب الحرص على ممارسة تمارين رياضية بشكل يومي وتطبيق تمارين معينة على الوجه والرقبة، حيث إن هذه التمارين تساعد على تخفيز الدورة الدموية في الوجه والرقبة وتجعل البشرة تبدو أكثر شبابًا وحيوية.

 

 


مشاركة :

المقالات المتعلقة

إنترناشونال أستاتيك

مركز "إنترناشونال أستاتيك" هو المركز الأكثر خبرةً ونجاحًا في عمليات تجميل الوجه وجراحات تجميل الجسم وعمليات زراعة الشعر في تركيا والشرق الأوسط، خبرته أكثر من 18 عامًا، وأجرينا أكثر من 18 ألف عملية ناجحة، بمُعدِّل نجاح لم يُحققه أي مركز تجميل في المنطقة