تكثيف شعر اللحية

يعاني عديد من الرجال من ضعف في نمو شعر الذقن أو اللحية، ما يؤثر على المظهر الجمالي الخاص بالوجه لديهم، ويؤثر بصورة سلبية على ثقتهم بأنفسهم أمام الناس وبمظهرهم الجمالي الخارجي، ما يستدعي البحث بجدية عن أسباب هذه المشكلة، التي تتلعق بالعيوب الخلقية والهرمونات والعوامل الوراثية، كما يستدعي كذلك لضرورة البحث عن حلول الفعالة التي تساعد على تحفيز نمو الشعر في هذه المنطقة المصابة بقلة الشعر، حيث يفضل المتخصصون والأطباء في هذا المجال الاتجاه فيها نحو الأساليب والوصفات الطبيعية، ظنًا منهم بأنها بديل آمن عن الطرق الحديثة، التي يلحق معظمها ضرر ومشكلة كبيرة بصحة الجلد ولونه ومظهره وملمسه، ونظرًا لانتشار الطرق والأساليب المعالجة، سوف سنستعرض في هذا الموضوع أبرز الطرق الكفيلة بإنبات اللحية خلال وقت وجيز.

 

أيضًا يعاني عديد من الشباب كثيرًا من تأخر ظهور شعر اللحية لديهم أو عدم نمو شعر اللحية من الأساس، أو المعاناة من تكثيف أو تنعيم شعر اللحية ومنهم من يريد تقويتها وزيادة الشعر فيها، ومنهم أيضًا من يريد تطويل أو تنعيم شعر اللحية، وفي الحقيقة يوجد زيوت ممتازة للغاية تساعد على نمو الشعر، وهي مضمونة ومجربة 100% من البعض مثل زيت الخروع الذي يخفف بزيت الزيتون وزيت الحلبة، بالإضافة إلى بعض الطرق الأخرى لتكثيف شعر اللحية منها الصحيح، ومنها غير الصحيح.

 

أسباب بطء نمو اللحية:

 العامل الوراثي يمكن أن يكون سببًا، فالجينات الوراثية هي التي تحدد الكمية المناسبة لنمو الشعر بشكل كامل في الجسم، أيضًا قلة الهرمون الذكري وأهمها هرمون "التستوستيرون" المسؤول عن إظهار الصفات الذكورية بشكل أساسي في جسم الإنسان، وقله هذا الهرمون تؤدي إلى قلة نمو الشعر في الجسم واللحية والصدر أيضًا، أيضًا الأمراض أو الالتهابات الجلدية يمكن أن تكون سببًا، وهي تعمل على التأثير بالسلب على خلايا الشعر والبصيلات والجذور، ما يؤدي إلى تقليل نمو الشعر، ومن أهم تلك الالتهابات داء الثعلبة الذي يتشكل على هيئة دوائر صلعاء في الجسم، بالإضافة إلى قلة التغذية أو تناول الغذاء غير المفيد ونقص الفيتامينات والعناصر الغذائية المهمة في الجسم.

عمليات زراعة الشعر:

مما لا شك فيه أن عملية زراعة الشعر انتشرت كثيرًا في الأيام الأخيرة، بل ولاقت نجاحًا ورواجًا كبيرين بين الأشخاص الذين يعانون من تساقط وفقدان الشعر، سواء شعر الرأس أو شعر اللحية، نعم شعر اللحية أيضًا يمكن زراعته مثل زرع شعر الرأس تمامًا، بل ربما يستخدم التقنيات نفسها، وعمليات زراعة الشعر أو جراحات زراعة الشعر التجميلية تعتمد على عديد من التقنيات الحديثة مثل عملية الاقتطاف، وهي اقتطاف بصيلات الشعر من الأماكن التي بها شعر صحيح وكثيف ثم زرعه في الأماكن المصابة بقلة الشعر أو الصلع.

 

وتدخل اللحية في هذه الخانة، حيث يمكن زرع شعر اللحية المفقود بأي سبب كان أو شعر اللحية الذي هو ليس موجودًا في الأساس، جدير بالذكر أن زراعة الشعر في تركيا تعد من أفضل الدول التي تتبنى عمليات زراعة الشعر هناك، حيث تعتمد على أمهر الأطباء والفرق الطبية، بالإضافة إلى وسائل التكنولوجيا المميزة والتقنيات العديدة التي تستخدم في عملية الزراعة.

 

كيفية تكثيف شعر اللحية:

استخدام العقاقير الطبية يمكن أن تزيد من نسبة هرمونات الذكورة في الجسم، حيث إنها كفيلة بنمو الشعر في كل أجزاء الجسم واللحية، ويجب استشارة الطبيب المختص وعمل الفحوصات اللازمة قبل استخدامها بالطبع، أيضًا تناول أغذية صحية وسليمة تحتوي على جميع القيم الغذائية من معادن، وفيتامينات، وبروتينات، وأملاح معدنية، أيضًا استخدام بعض الكريمات أو المراهم التي تساعد على تكثيف شعر اللحية، ولكن لا بد من الحذر من استخدامها دون الرجوع إلى الطبيب، وعلى العكس توجد بعض الكريمات والمراهم تجعل شعر اللحية أقل قدرةً على إنبات الشعر مع مراعاة تدليك الوجه والتركيز على منطقة اللحية، لأن هذا الأمر يعمل على تنشيط الدورة الدموية في الوجه، ما يعمل على زيادة معدل نمو شعر اللحية، بالإضافة إلى أهم نقطة فاعلية وتأتي بنتائج طيبة، ألا وهي عمليات زراعة الشعر الخاص باللحية.

طرق طبيعية لتكثيف شعر اللحية:

صنع عجينة من عصير الليمون وبودرة القرفة: أولاً ضع كمية قليلة من العجينة فوق المنطقة القليلة الشعر واتركها لمدة تتراوح بين 15 و20 دقيقة، ثم اشطفها بالماء البارد، ثم ضع مرطبًا على البشرة لكي تحميها من الجفاف والتقشف، واستخدم نفس الطريقة العلاجية حوالي مرتين في الأسبوع طالما لم تظهر أي علامات تدل على تهيج الوجه بسبب الليمون.

 

يمكن أيضًا خلط زيت أملا مع أوراق الخردل، حيث يمكن صنع عجينة من أوراق الخردل، ثم إضافة بعض قطرات زيت أملا، وبعد إعداد العجينة يمكن وضعها على منطقة اللحية التي تريدها أن تنمو بسرعة أو الخفيفة في الشعر، ثم تركها لمدة تصل إلى 20 دقيقة، وبعد ذلك نقوم بشطف الوجه بالماء البارد ومن الضروري تطبيق هذه الطريقة تقريبًا ثلاث أو أربع مرات في الأسبوع حتى نحصل على النتيجة المطلوبة.

 

زيت أملا يعد من أهم الزيوت التي تعمل على تطويل شعر الجسم، لذا فإنه ينصح باستخدامه لتطويل شعر اللحية وليس شعر الرأس فقط، وإذا كانت لديك الرغبة في طريقة فعالة في تكثيف شعر اللحية فما عليك إلا أن تضيف زيت أملا إلى منطقة اللحية ثم تركه لمدة تتراوح ما بين 15 و20 دقيقة، ثم اشطف المنطقة التي وضعت عليها الزيت بالماء البارد ثم بعد ذلك تنظيف تلك المنطقة.

 

زيت الخروع وهو من أكثر الزيوت المعروفة بقدرتها التي تساعد على تكثيف وزيادة نمو الشعر في أي مكان في الجسم، حيث تدهن قطرات من الزيت في مكان اللحية بشكل يومي، حتى يتم ملاحظة تحسن النتائج.

 

زيت الزيتون أيضًا متوفر في جميع الأماكن العربية، ويتم دهنه على البشرة وتركه لمدة 30 دقيقةً يوميًا، أيضًا استخدام الزيوت الجاهزة التجميلية الخاصة بتطويل الشعر ودهنها على منطقة اللحية، وأهمها زيت أملا، لكن يجب ومن الضروري معرفة الأسباب التي تقلل نمو اللحية، حتى نضع أيدينا على الأسباب التي قد سببت تقليل شعر اللحية ثم نبدأ في مرحلة العلاج الصحيح.

 

يعتبر الثوم أيضًا من أكثر الوصفات الطبيعية التي تساعد على زيادة شعر اللحية، وتكثيف الشعر الخفيف مع العلم بأنه قد يسبب قليلاً من التهيج والحكة والاحمرار في منطقة الذقن، إلا أنه يعتبر من الطبيعي حدوث ذلك، حيث يمكن استخدامه بالطريقة التالية: فرك مناطق الذقن الفارغة من الشعر بالثوم جيدًا ثم ترك الثوم على الذقن لبضع ساعات ثم غسله، وستتم ملاحظة الفروقات التي فعلتها هذه الطريقة.

 

زيت جوز الهند أيضًا يساعد على كثافة زيادة شعر الذقن عن طريق خلطه مع عشبة إكليل الجبل، ووضع الخليط منه على الذقن باستخدام قطعة صغيرة من القطن، ثم تركها لمدة لا تقل عن ربع ساعة، ثم شطفه بالماء بعد ذلك.

 

تكثيف شعر اللحية ليس بالأمر المستحيل، ولكنه ربما يأخذ بعض الوقت والمجهود، وربما لا يصلح معه إلا عمليات زراعة الشعر.

 


مشاركة :

المقالات المتعلقة

إنترناشونال أستاتيك

مركز "إنترناشونال أستاتيك" هو المركز الأكثر خبرةً ونجاحًا في عمليات تجميل الوجه وجراحات تجميل الجسم وعمليات زراعة الشعر في تركيا والشرق الأوسط، خبرته أكثر من 18 عامًا، وأجرينا أكثر من 18 ألف عملية ناجحة، بمُعدِّل نجاح لم يُحققه أي مركز تجميل في المنطقة